X أغلق
X أغلق
اخر الاخبار
القائمة الرئيسية
توصيات الزوار

عقب قيام جرافات الداخلية بعملية هدم في كفر قاسم

- 0000-00-00 00:00:00
 
موقع نادي عباد الرحمن
من يوسف فضيلة

عقب قيام جرافات الداخلية بعملية هدم في كفر قاسم :

الشيخ النائب إبراهيم صرصور:" هذا عمل همجي، يدل على أن إسرائيل ماضية في الصدام مع الجماهير العربية بدل حل مشاكلهم." ...

 

أعرب الشيخ النائب إبراهيم عبد الله رئيس الحركة الإسلامية ورئيس القائمة الموحدة والعربية للتغيير  عن إستنكاره الشديد لقيام جرافات الداخلية مدعومة بقوات كبيرة من الشرطة وحرس الحدود وفي الساعات المتأخرة من ليلة أمس الأربعاء بهدم أحد أساسات البيوت في كفر قاسم والتي تعود ملكيتها للسيد ماجد عيسى .

 

وقال في هذا السياق :" إسرائيل  لم تفاجئنا بهذا التصرف، فهي تعودت أن تقوم بتنفيذ أوامر الهدم خلسة مثل خفافيش الليل ، مشيراً على أن هذا التصرف هو تصرف عنصري وجبان ويدل على إفلاس السياسة الإسرائيلية في تعاملها مع المواطنين العرب"....

 

وأضاف:" لم تستوعب إسرائيل رغم محاولاتنا الدائمة شرح معضلة التنظيم والبناء في الوسط العربي ، مدى حاجته لسياسة جدية تضع المجتمع العربي على خريطة التخطيط القومي الشامل للدولة على اعتبارنا شعب له احتياجاته تماما كالوسط اليهودي ، الأمر الذي سيمنع الحاجة إلى مخالفة القانون والبناء بدون ترخيص . لن تنجح سياسة هدم المنازل والمنشآت بحجة عدم حصول أصحابها على التراخيص اللازمة، استمرار الظاهرة ما لم توضع الحلول الجذرية التي تكمن المواطن العربي من البناء المنظم .إن التخطيط العادل للمجتمع العربي يساهم بشكل حاسم في عملية الحفاظ على القانون من جهة ، والبناء العصري المنظم من الجهة الأخرى . لم يعد مقبولا أبدا أن تلقي إسرائيل العربي في الماء، ثم تقول له: إياك أن تبتل بالماء." ...

هذا وأكد الشيخ إبراهيم صرصور على : " ضرورة العمل الموحد والمشترك ، والتحرك على جميع الأصعدة من أجل وقف  عمليات هدم البيوت العربية ، والدفع في اتجاه الإقرار بحق المواطنين العرب أينما تواجدوا في بناء بيوتهم ومصالحهم من أجل التطور والإزهار أسوة بالقرى والمدن اليهودية ".

وأختتم حديثه بالقول:" سياسة هدم البيوت سياسة عنصرية تنفذها إسرائيل ضد العرب فقط، فالجميع يعرف أن هناك المئات من البيوت الغير قانونية في الوسط اليهودي تسعى  إسرائيل لإيجاد حل لها ووضع الخرائط الهيكلية لتصحيح أوضاعها، إلا إذا كانت متعلقة بالوسط العربي فتندفع الدولة في تنفيذ سياساتها المدمرة ليس فقط لبيوت وحياة المواطن العربي ، وإنما لتدمير أية فرصة للحياة والتعايش ."....

 

اضافة تعليق

اسم المعلق : *
البلد :
البريد الالكتروني :
عنوان التعليق : *
التعليق الكامل :
تعليقات الزوار