X أغلق
X أغلق
اخر الاخبار
القائمة الرئيسية
توصيات الزوار

اعتصام في القدس : ‘كفى لوهم القدس الموحدة

- 0000-00-00 00:00:00




القدس -مراسل القدس أنس /في الوقت التي كانت بلدية القدس تعد لاحتفالات يوم القدس, اي بمرور 42 عام اعلى توحيد شطري المدينة, اقيم في باب العمود اعتصام جماهيري حاشد ،








شاركت فيه منظمات وشخصيات مقدسية, اهلية وجماهيرية, بالاضافة الى منظمات حقوق انسان ونشيطي سلام. وقد حمل المتظاهرون لافتات كتب عليها "كفى لوهم القدس الموحدة", ولافتات عن هدم المنازل والنقص في الاطر التربوية وغيرها, كما ردد المعتصمون هتافات تؤكد على " ان العرب واليهود لا يريدون ان يكونوا اعداء, بالاضافة الى هتافات تندد بسياسة هدم المنازل, وغيرها من السياسات التي تزيد معاناة المواطن المقدسي".

وقد تحدث خلال الاعتصام كل من المحامية نسرين عليان من جمعية حقوق المواطن حيث ذكرت " ان الجمعية واللجنة ضد هدم البيوت وحاخامون لحقوق الانسان بالتعاون يدا بيد مع لجان احياء القدس الشرقية, سكانها ونشطائها قاموا بتنظيم هذه المظاهرة لنطلق صرخه ورسالة واضحة ضد سياسة التمييز والتنكيل من قبل السلطات الإسرائيلية, بحق المواطنين المقدسيين على مدى 42 عاما ".

كما تحدثت المحامية تالي نير من جمعية حقوق المواطن والتي القت كلمة باللغة العبرية, ومن ثم تلاها سماحة الشيخ محمد حسين, ومن بعده سيادة المطران د. عطا الله حنا وتلاه الرابي يحيئيل جرينمان, ثم القى كلمته احد أكبر الناشطين لتغيير سياسة هدم البيوت في القدس, الدكتور مائير مرغاليت من اللجنة ضد هدم البيوت. ومن ثم جاء دور جواد صيام من "تجمع أهالي سلوان" وبعده راسم عبيدات من حي جبل المكبر.

وفي حديث لمراسلنا أنس مع مصادر مقربة من وزير شؤون القدس في السلطة الفلسطينية حاتم عبد القادر قال : " الاعتصام اليوم هو رسالة من الفلسطينين وانصار السلام الاسرائيليين الى الحكومة الاسرائيلية بان القدس ليست موحدة, وهي جزء من الدولة الفلسطينية, واننا لا نعترف بالضم غير الشرعي, الذي يناقض القوانين الدولية, وجئنا لنؤكد على عروبة مدينة القدس".














































اضافة تعليق

اسم المعلق : *
البلد :
البريد الالكتروني :
عنوان التعليق : *
التعليق الكامل :
تعليقات الزوار