X أغلق
X أغلق
اخر الاخبار
القائمة الرئيسية
توصيات الزوار

"التهجير الصامت" أحدث مخططات الاحتلال لتهويد القدس

hamza - 2016-01-26 20:22:09

كشف مسئول فلسطيني بارز عن أن حكومة الاحتلال الإسرائيلي تنفذ سياسة تهجير صامتة في مدينة القدس وذلك من أجل إيجاد أغلبية يهودية في المدينة.
وأوضح عدنان الحسيني، وزير شؤون مدينة القدس، بالحكومة الفلسطينية، والذي يشغل أيضا منصب "محافظ القدس"، أن حكومة الاحتلال تريد التخلص من أكبر عدد ممكن من المواطنين الفلسطينيين في القدس الشرقية، لإيجاد أغلبية يهودية.
وأشار عدنان إلى أنه من الواضح أن الاحتلال معني بما تسميه الحوض المقدس، وما عدا ذلك فإنها لا تريده.


ويعتبر "الحوض المقدس" بحسب التعريفي الصهيوني، يشمل البلدة القديمة، وأحياء ملاصقة لها، هي "سلوان، ورأس العامود، والطور، والصوانة، ووادي الجوز، والشيخ جراح".
وكان رئيس المعارضة الإسرائيلية، يتسحاق هرتسوغ، قد دعا في تصريحات له الأسبوع الماضي، إلى الانسحاب من أحياء فلسطينية، في القدس الشرقية مثل "العيساوية" (شمال شرقي القدس)، و"جبل المكبر" (جنوب شرقي القدس).
ورد الحسيني على تصريحات، "هرتسوغ"، بقوله: "لقد سبق هذه الأقوال إعداد وتخطيط إسرائيلي، إذ تم السماح للسكان بالبناء في هذه المناطق سواء بتراخيص بناء، أو بدون تراخيص، بحيث تركزت كتلة كبيرة من السكان هناك، والآن هم يقولون إنهم يريدون الانسحاب من هذه الأحياء، ما يعني فصلها عن القدس، وإخراج عشرات آلاف المقدسيين من مدينتهم".
ولفت الحسيني إلى أن الاحتلال يهجر الفلسطينيين من سكان القدس الشرقية بحجج مختلفة سواء من خلال شطب الإقامات (المنع من الإقامة الدائمة بالمدينة)، أو الحديث عن الانسحاب من بعض الأحياء”.
وأردف الحسيني: أن "السياسات الإسرائيلية المتبعة في القدس، تعبر عن تخبط وستزيد من عزلة الحكومة الإسرائيلية دوليا".
فيما شدد الحسيني على أنه، مقابل مخططات "إسرائيل"، فإن الفلسطينيين "يتمسكون بمدينتهم ويرفضون التخلي عنها مهما كانت تداعيات ذلك"، محذرا من أن هذه السياسات ستؤدي إلى "مزيد من التوتر".
وكشف الحسيني عن أن "الحكومة الإسرائيلية تريد التخلص من هؤلاء السكان، ومعهم سكان أحياء أخرى في القدس الشرقية".
وتابع الحسيني أن "الفلسطينيين من سكان القدس الشرقية، يشكلون الآن أكثر من 36 % من عدد سكان المدينة، وإسرائيل تريد خفض هذه النسبة بشكل كبير".
جدير بالذكر أن 120 ألف فلسطيني يعيشون في الأحياء التي عزلتها "إسرائيل" عن مركز مدينة القدس الشرقية، وهؤلاء يشكلون أكثر من ثلث عدد الفلسطينيين في المدينة، وفق تصريحات خليل التفكجي، مدير دائرة الخرائط في جمعية الدراسات العربية (غير حكومية).
وبحسب معهد القدس لدراسات إسرائيل (غير حكومي)، يعيش في القدس بشطريها الشرقي والغربي 829 ألف مواطن، من بينهم 522 ألف يهودي، و307 آلاف من العرب، ويتركز العرب في القدس الشرقية.

اضافة تعليق

اسم المعلق : *
البلد :
البريد الالكتروني :
عنوان التعليق : *
التعليق الكامل :
تعليقات الزوار